نهج ليدي لينجوا في الترجمة والتدقيق- سر الخلطة

مع ازدياد التضافر والتداخل بين أطراف العالم، أصبح من لديه المهارة في ترجمة نص وتدقيقه، وصياغته بصورة تذوب في أطر لغوية وثقافية متنوعة، مسعًى للكثيرين. فإن كنتِ من عشاق اللغة، قد تجدين في الترجمة والتدقيق دربًا مهنيًا واعدًا لكِ.

إن كنتِ ترغبين في تحديد مساركِ المهني الصحيح، فإليكِ يد المساعدة؛ وإن كنتِ تمتهنين الترجمة والتدقيق بالفعل وتسعين لصقل مهاراتك ونفض الغبار عنها، فإن ليدي لينجوا تطلعكِ في هذا المقال على سر الخلطة: خطوات مترجماتنا ومدققاتنا المحترفات ونهجهن في العمل.


انظري للنص بعين كاتبه (دون أن تتخلي عن نظرتك الخاصة)

إن أول خطوة في طريق الترجمة والتدقيق هي الفهم الدقيق لمقصد كاتب النص وجمهوره المخاطب.

فإن الباحث الأكاديمي الذي يسعى لنشر أعماله في المجلات والصحف ينتقي مصطلحات متخصصة، ويخاطب جمهورًا أكثر اختصاصًا ممن يملك مصنعًا للشاي، مثلاً، الذي يسعى لتوسيع نطاق مبيعاته ليصل إلى مستهلكين جدد في بلدان وأسواق جديدة.

لذا، فإن تحديد هدف النص وجمهوره المخاطب هو أول خطوة في طريق المترجمة الحرة؛ ومن ثَمَّ، تتنوع أساليب الترجمة والتدقيق، وهو ما نفصله لكِ في الفقرات الآتية.

ولا تنسَي! لا تتخلي أبدًا عن نظرتكِ الخاصة؛ فلابد أن يكون للمترجمة الحرة أسلوبها الفريد والمميز، وصوتها الجلي، وموهبتها التي تبرزها وسط الزحام. ولاتيأسي من البحث والتنقيب عن تلك المقومات داخلك، فإن إيجادها يستغرق وقتًا طويلًا. ولاتتهاوني في إبرازها وحسن استغلالها- ولكن دون أن تحيدي عن نظرة الكاتب ومقصده.


خطوات الترجمة.. على نار هادئة

أنتِ مترجمة محترفة، وعلى استعداد ومقدرة لتحمل مسؤولية أي عمل؛ فخذيه وأحسني تتبيله واطهيه على نار هادئة. ولضمان إخراج نص مترجم سائغ (ودقيق)، اتبعي الخطوات الخمس الرئيسة:

  • اقرئي النص الأصلي. على المترجمة أن تقرأ النص المطلوب ترجمته مرتين على الأقل كي تهضم موضوعه، وتفهم مقصد الكاتب وجمهوره المخاطب.
  • تفحصي النص واستخلصي مصطلحاته الأساسية. وهي مرحلة استخلاص الزبد؛ حيث تبحث المترجمة في النص، وتستخرج مصطلحاته المتخصصة كي تعد نفسها للتعامل مع ما قد يصعب ترجمته وتؤلف مسردها الخاص.
  • ابحثي في موضوع النص. قبل بدء الترجمة، إليكِ هذه النصيحة؛ ابحثي في موضوع النص واقرئي عنه جيدًا، حيث يساعدك هذا على الإلمام بموضوع الترجمة مما يضمن لكِ النجاح.
  • ترجمي وراجعي ثم أعيدي المراجعة. تراجع المترجِمة عملها مرات عديدة، ثم تعيد قراءته ومراجعته بعد الانتهاء منه.
  • المراجعة النهائية. في هذه الخطوة، على المترجمة أن تراجع المصطلحات المتخصصة، والأسماء كافة، لضمان دقة الترجمة وتقديمها في أعلى مستوى.

بناءً على مستوى الخدمة الذي يطلبه العميل، قد ترسل ليدي لينجوا العمل المترجم إلى فريق مراجعاتها ومدققاتها المتخصصات لمراجعته مراجعة إضافية.


التدقيق: افحصي النص بعين كعين الصقر

التدقيق هو إحكام دقة النص وتعزيز جودته. فيا أيتها المدققة! أنتِ من يفحص النص بدقة ويتصيد ما فيه من خلل منطقي أو صياغي أو لغوي بمهارة.

ولذا، أعدي عدتك قبل بدء العمل. استخدمي أدوات التصحيح والتحرير المتاحة في برنامج محرر النصوص (MS Word)، بما فيها خاصيتي تتبع التغييرات (track changes) وإضافة التعليقات، لسهولة تمييز الأجزاء المصححة، ومناقشة المترجمة في كل ما يتعلق بالأسلوب، والقواعد اللغوية، والهجاء، والمعنى العام.

ومن ثَمَّ، ضعي قدميكِ على الخطوة التالية، والتي تشمل خمس نقاط رئيسة:

  • اقرئي النص. تبدأ المدققة عملها بقراءة النص كاملًا، مثلها في ذلك مثل المترجمة (وتعود للنص الأصلي عند الحاجة) كي تحسن فهم موضوعه، وتتعرف على جمهوره المخاطب.
  • قارني النص المترجم بالنص المصدر. تساعدك هذه الخطوة على التأكد من فهم المترجمة للمعنى المراد من النص الأصلي، ومدى توفيقها في نقله للجمهور المخاطب.
  • تحققي من المصطلحات. راجعي المصطلحات الأساسية والمفردات المتخصصة بعناية فائقة، باستخدام الأدوات الموصى بها- بما فيها الكتب المرجعية الإلكترونية المختصة بموضوع الترجمة على الإنترنت- وذلك لضمان دقة ترجمة العبارات والمصطلحات.
  • اقرئي النص المترجم. اقرئي النص المترجم بمعزل عن النص الأصلي، حتى تضعي نفسك مكان الجمهور المخاطب. تساعدك هذه الخطوة على معالجة أي أخطاء إملائية، ونحوية، وعيوب في الصياغة أو ضعف في المحتوى.
  • راجعي المراجعة النهائية. بعد إزالة “تتبع التغييرات” وقبول جميع التغييرات، اقرئي النص مرة أخيرة وتأكدي من خلوه من الأخطاء الكتابية، وأي خلل في المسافات بين الكلمات، وغير ذلك من العيوب أو مواضع الضعف.

وأخيرًا، ننصح المدققة بإرسال نسختين من الملف إلى العميل المباشر / المسؤول عن العمل: نسخة قبل إزالة “تتبع التغييرات” وأخرى نهائية. تساعدك هذه الخطوة على تعزيز التواصل ولفت نظر صاحبة الترجمة لملاحظاتك وآرائك؛ حيث يصبح الملف مرجعية إرشادية لها لتطوير أدائها وتنمية مهاراتها على نحو مستمر.


التزمي المهنية ومواعيد التسليم، وكوني صادقة مع نفسك

  • قبول العمل أو رفضه: كوني صادقة مع نفسك ولاتقبلي عملًا لن تستطيعي إخراجه بالمستوى المطلوب، أو تسليمه في الميعاد المتفق عليه.
  • جودة العمل أم التسليم المبكر: يُنتظر من المترجمة الحرة تسليم عمل يلتزم أعلى درجات الجودة والدقة، ويهتم بكل تفاصيل النص بمنتهى الدقة والعناية. ومن ثم، التزمي المهنية واعلمي دائمًا إن جودة العمل النهائي تسبق تسليمه المبكر.
  • ميعاد التسليم: الالتزام بمواعيد التسليم له أولوية قصوى. وفي حال وجود ظرف طارئ أو حدث مفاجئ يحول دون الالتزام بالميعاد، أخطري عميلك فورًا كي تمنحيه الفرصة لاتخاذ اللازم.

سياسة السرية التامة

الأمانة تبني الثقة، وهي حجر الزاوية في بناء علاقات قوية مع عملائك. فعليكِ الالتزام بأعلى درجات السرية والأمانة، سواءً كنتِ تعملين مع ليدي لينجوا أو أي شركة أخرى. فاحرصي على عدم تمرير أي من ملفات العمل إلى طرف ثالث دون إذن مسبق من العميل. ومن آداب المهنة أيضًا ألا تصرّحي بأسماء عملائك أو طبيعة الأعمال المسندة إليكِ في سيرتك الذاتية أو أي سياق آخر دون إذن مسبق.

وهكذا نكون قد قدمنا لكِ سر الخلطة وأضفناه لمائدتك المهنية، فهنيئا! ونتمنى لكِ دربًا مهنيًا حافلًا بالنجاحات.


هل أثار الموضوع اهتمامك؟ اتركي لنا رسالة

تفتخر ليدي لينجوا بسعيها الدؤوب لتحقيق تواصل حقيقي ومنفتح بين الثقافات، على نحو يتيح لعملائنا توصيل محتواهم المطلوب بقوة وكفاءة إلى جماهير من الثقافات الأخرى.

ونفخر باهتمامنا الشديد بأسرتنا من المترجمات والمراجعات والمدققات. لذا، نقدم في مكتبة ليدي لينجوا الإلكترونية مجموعة متنوعة من المصادر المرجعية، والمنتديات الداعمة لهن؛ لضمان التنمية المستمرة، والتطور المستديم لأدائهن المهني.

للاستفسار عن خدماتنا، أو الانضمام إلى أسرة مترجماتنا ومراجعاتنا، يسعدنا تواصلك معنا!

About the Author

ليدي لينجوا

Facebook

ليدي لينجوا هي شركة رقمية تقدم باقة متنوعة من الخدمات الإبداعية التصميمية والتحريرية لعملائها في منطقة الشرق الأوسط من شركات القطاعين العام والخاص، والهيئات غير الحكومية، والمؤسسات التعليمية، والأفراد. نحن نحمل رسالتك ورؤيتك وعملك ونرفعهم للمستوى الأرقى، حيث ننتقي فريق عملنا المحترف بعناية بالغة، لتعيش معنا تجربة فريدة من نوعها؛ تجربة ليدي لينجوا. لذا، كل ما عليك فعله هو الاسترخاء والاستمتاع بمشاهدة عملك في رحلة صعوده للقمة بأجنحة من الخبرة والتفاني في العمل.

Read more

كتابة تعليق